ألم الكتف .. الاسباب والعلاج !

ماشاء الله تبارك الله - ماشاء الله لاقوة الا بالله - اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

تعلن إدارة المنتدى عن رغبتها بقبول مشرفين في مختلف الأقسام إعلانات المنتدى


العودة   ۩ ۩ مـنتديـــــــات سات فور نايل ۩ ۩ > الأقــســـام الــعـــامــة > القسم الطبي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1
قديم 09-28-2017, 03:25 PM zoro1 غير متواجد حالياً
الصورة الرمزية zoro1
 
zoro1
مراقب عام المنتدى

 
رقــم العضويـــة : 6996
تـاريخ التسجيـل : Oct 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 7,837
افتراضي ألم الكتف .. الاسباب والعلاج !

×|| ألم الكتف ||×



يُعَدُّ ألمُ الكتف shoulder pain من المشاكل الشائعة النَّاجمة عن عددٍ من الأسباب المختلفة؛ وغالباً ما يكون عرضاً لمشكلةٍ أخرى.

أسباب ألم الكتف

هناك عدَّةُ أسباب قد تؤدِّي إلى ألم الكتف، وهي:

• الوضعيَّة السيِّئة poor posture.

• الكتف المتجمِّدة frozen shoulder. وهي حالةٌ صحيَّة مؤلمة، تنقص فيها قدرةُ المفصِل على الحركة الطبيعيَّة، وقد تؤدِّي إلى منع حركة المفصل بشكلٍ كامل أحياناً.

• اضطرابات الكُفَّة المدوِّرة rotator cuff disorders. الكُفَّةُ المدوِّرة هي مجموعةٌ من العضلات والأوتار العضليَّة المُحيطة بمفصل الكتف، حيث تساعد على ثباته واستقراره.

• تَقلقُل أو عَدَم استِقرار الكَتِف shoulder instability. يكون الكتفُ في هذه الحالة غيرَ ثابتٍ، وقد يكون مجالُ حركته كبيراً بشكلٍ غير طبيعي (فرط حركة hypermobility).

• اضطرابات المَفصِل الأَخرَمِيّ التَّرقُوِيّ acromioclavicular joint disorders. وهي مجموعةٌ من الحالات الصحيَّة، والتي منها الفُصال العظمي (خشونة المفصل) osteoarthritis الذي يُصيبُ المفصلَ الأخرمي الترقوي acromioclavicular joint، وهو المفصلُ الموجود في أعلى الكتف.

• الفُصال العظمي (خشونة المفصل) osteoarthritis الذي يُصيب مفصل الكتف.

• كسور العظم broken (fractured) bone، مثل كسر عظم العضد humerus أو عظم التَّرقوة collarbone.

قد لا ينجم ألمُ الكتف في بعض الحالات عن وجود مشكلةٍ في مفصل الكتف، ولكن قد يكون ناجماً عن مشكلةٍ في منطقة أخرى، كالرقبة neck التي قد يُشعَرُ بالألم النَّاجم عنها في الكتف وأعلى الظهر.

الكتف المتجمِّدة

الكتفُ المتجمِّدة frozen shoulder، والتي تُعرَفُ بالتهاب المحفظة اللاصِق adhesive capsulitis أيضاً، هي تيبُّسٌ مستمرٌّ ومؤلم في مَفصِل الكتف، يؤدِّي إلى جعل تحريك مفصل الكتف بشكلٍ كامل ضمن مجاله الطبيعي شديدَ الصعوبة.

تظهر الإصابةُ بالكتف المتجمِّدة عند حدوث تَسمُّكٍ وتورُّمٍ وشدٍّ في النسيج المرن المُحيط بمفصل الكتف. ويؤدِّي هذا إلى تضييق حيِّز الحركة لعظم العضد في مفصل الكتف، جاعلاً حركتَه قاسية ومؤلمة.

قد يجد الشخصُ صعوبةً في القيام بواجباته اليوميَّة، كارتداء الملابس أو الاستحمام أو قيادة السيَّارة أو النوم بشكلٍ مريح، حيث يعجزُ بعضُ الأشخاص عن تحريك كتفهم بشكلٍ كامل.

يمكن أن تختلفَ أعراضُ الإصابة بالكتف المتجمدة اختلافاً كبيراً، ولكنَّها تميلُ إلى التفاقم تدريجيَّاً وببطء، حيث يتطوَّرُ الشعور بها على ثلاث مراحل خلال عدَّة أشهرٍ أو سنوات عادةً.

أعراض الكتف المتجمدة

يُعَدُّ الألمُ والتيبُّس المستمرّ في مفصل الكتف العَرَضين الرئيسيَّين للإصابة بالكتف المتجمِّدة.

وهذا ما يجعل من الصعب والمؤلم القيام بتحريك مفصل الكتف حركةً طبيعيَّة ضمن كامل المجال الممكن.

وتتفاوت شدَّةُ هذه الأعراض بين الخفيفة التي تؤدِّي إلى حدوث فرقٍ بسيط في أداء الواجبات اليوميَّة، والأعراض الشديدة التي قد تؤدِّي إلى منع كاملٍ لحركة الكتف.

ينبغي مراجعةُ الطبيب عندَ الاشتباه بوجود الكتف المتجمِّدة، أو عندَ الشعور بألمٍ مستمرٍّ في الكتف يَحُدُّ من حركته.

مراحل الإصابة بالكتف المتجمِّدة

تتفاقم أعراضُ الإصابة بالكتف المتجمِّدة تدريجيَّاً خلال عدَّة أشهرٍ أو سنوات عادةً.

ويحدث ذلك على ثلاث مراحلَ منفصلة، ولكن قد يَصعُب التمييزُ بين تلك المراحل في بعض الأحيان. كما قد تختلف هذه الأعراضُ كثيراً من شخصٍ لآخر أيضاً.

- المرحلة الأولى

تُسمَّى هذه المرحلةُ بمرحلة "بدء التجمُّد أو التيبُّس freezing" غالباً، حيث يبدأ الشعورُ بألم الكتف، وتزداد شدَّتُه كثيراً عندَ تحريك اليد لتناول الأشياء.

يتفاقم الألمُ خلال الليل أو عند الاستلقاء على الجهة المُصابة غالباً. وقد تستمرَُّ هذه المرحلةُ من 2-9 أشهر.

- المرحلة الثانية

تُسمَّى هذه المرحلةُ بمرحلة "حدوث التجَمُّد frozen" غالباً، حيث قد يزداد تيبُّسُ الكتف، ولكنَّ الألمَ لا يتفاقمُ عادةً، بل إنَّه قد يتناقص.

قد تبدأ عضلاتُ الكتف بالضمور قليلاً، نظراً لعدم استعمالها. وتستمرُّ هذه المرحلةُ من 4-12 شهراً عادةً.

- المرحلة الثالثة

تُسمَّى هذه المرحلةُ بمرحلة "التليُّن thawing"، حيث يصبح بالإمكان تحريك الكتف قليلاً وبشكلٍ تدريجي خلال هذه الفترة. وتبدأ شدَّةُ الألم بالانخفاض، رغم أنَّها قد تعود رغم تراجع التيبُّس أحياناً.

قد لا يستطيع الشخصُ استعادةَ قدرته على تحريك كتفه بشكلٍ كامل، ولكنَّه سوف يكون قادراً على القيام بالعديد من الواجبات. ويمكن أن تستمرَّ هذه المرحلةُ من 6 أشهر إلى عدَّة سنوات.

عوامل خطر الإصابة بالكتف المتجمِّدة

تحدث معظمُ حالات الكتف المتجمِّدة عند الأشخاص الذين تجاوزت أعمارُهم 40 عاماً.

ما زال سببُ الإصابة بالكتف المتجمِّدة غيرَ مفهومٍ تماماً، إلاَّ أنَّ هناك عدداً من عوامل الخطر التي تزيد من احتمال حدوث الإصابة. وهي تشتمل على ما يلي:

• جراحة أو إصابة الكتف shoulder injury or surgery. تثبيت الذراع والكتف لفترة زمنيَّة طويلة؛ مثلاً، خلال فترة التعافي من إصابةٍ أو من جراحةٍ في الذراع.

• داء السُّكَّري diabetes. يكون الشخصُ المُصاب بداء السُّكَّري أكثرَ عُرضةً للإصابة بالكتف المتجمِّدة، ولكنَّ سببَ حدوث ذلك ما زال غيرَ مفهومٍ.

• حالاتٌ صحيَّةٌ أخرى، مثل الأمراض القلبيَّة والرئويَّة وفرط نشاط الغدَّة الدَّرقيَّة hyperthyroidism وتقفُّع دوبويتران Dupuytren's contracture.

اضطرابات الكُفَّة المدوِّرة

الكفَّة المدوِّرة rotator cuff - كما سبق أن ذكرنا - هي مجموعةٌ من العضلات والأوتار العضليَّة المُحيطة بمفصل الكتف. والأوتارُ العضليَّة tendons هي حبالٌ متينة مطَّاطية، تربط العضلات بالعظام.

تُحافظُ الكُفَّة المدوِّرة على المفصل في الوضعيَّة الصحيحة، وتسمح له بالحركة بطريقةٍ مضبوطة.

يمكن أن تُسبِّبَ الأنواعُ المختلفة من اضطراب الكفَّة المدوِّرة ظهورَ أعراضٍ مختلفة، تكون صفاتُها العامَّة هي:

• ألمٌ يتفاقم عندَ القيام بالنشاطات التي يكون فيها مستوى الذراع أعلى من مستوى الكتف، مثلاً، عندَ تسريح الشعر.

• الشعور بالألم عندَ تحريك الذراع على شكل قوس بعيداً عن الجسم.

• الشعور بالألم في الجزء الأمامي والجانبي من الكتف.

• الشعور بالألم خلال الليل.

وفيما يلي شرحٌ للأنواع المختلفة من اضطرابات الكفَّة المدوِّرة، وأسباب حدوثها:

التهاب الوتر والتهاب الجراب

التهابُ الوتر tendonitis هو التهابٌ (أو تورُّم swelling) يُصيب الوترَ العضلي tendon. والتهابُ الجِراب bursitis هو التهابٌ يُصيبُ الجِراب bursa الذي يعدُّ كيساً صغيراً مملوءاً بالسائل، ويوجد فوق المفاصل وبين الأوتار والعظام عادةً.

ينجمُ التهابُ أجربة وأوتار الكفَّة المدوِّرة عن التَّهيُّج والاضطراب النَّاجمين عن حدوث إصابةٍ في الكتف أو عن الإفراط في استعمال الكتف عادةً.

فمثلاً، يمكن أن تُصيبُ هذه الحالاتُ الشخصَ الذي يقتضي منه عملُه رفعَ الأشياء إلى الأعلى، أو الرياضي الذي يتنافس في رياضات الرمي، كرمي الرمح أو رمي القرص.

وقد يؤدِّي أيِّ نوعٍ من الإصابة في مفصل الكتف إلى حدوث التهاب في الأوتار أو في الجراب، ممَّا يعني نقصَ المجال الذي يمكن أن يتحرَّك فيه المفصلُ بين الأوتار والعضلات.

وإذا انحشرت الأوتارُ أو العضلات أو النسيج المحيط بين عظام الكتف، فإنَّ أيَّ حركة متكرِّرة سوف يُهيِّجها.

يحدث التهاب الأوتار والجراب في نفس الوقت غالباً. وتُسمَّى الحالةُ التي تنحشرُ فيها الأوتار والأجربة بين العظام "بمتلازمة الارتطام impingement syndrome" غالباً.

وعند تكرُّر خدش الوتر بعظام الكتف، فقد يصبح ضعيفاً بشكلٍ تدريجي، وقد يتمزَّقُ في بعض الأحيان.

التمزُّقات

تؤدِّي إصابةُ العضلة أو الوتر بالتمزُّق إلى الشعور بألمٍ شديدٍ، وقد تؤدِّي إلى إضعاف الذراع والكتف. ويمكن أن يشعرَ بعضُ الأشخاص بطقطقة أو فرقعة عند تحريكهم للكتف.

ويُعَدُّ تمزُّقُ الأوتار من الحالات الأكثر شيوعاً عند الأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم 40 عاماً. بينما تنجم التمزُّقاتُ التي تُصيبُ الأشخاص الأصغر سنَّاً عن حوادث غالباً. أمَّا التمزُّقاتُ التي تُصيب الأشخاص الأكبر سنَّاً فتنجم عن الإصابة بمتلازمة الارتطام غالباً.

تُشير التقديراتُ إلى أنَّ حوالي 50% من الأشخاص، الذين تجاوزت أعمارهم 60 عاماً، يُعانون من تمزُّقات جزئيَّة أو كليَّة في الكفَّة المدوِّرة، وذلك لأنَّ هذه الأوتارَ تصبح أضعفَ مع تقدُّم الشخص بالعمر.

متلازمةُ الكفة المدوِّرة

يُستَعملُ مُصطَلح "متلازمة الكفَّة المدوِّرة rotator cuff syndrome" لوصف أيِّ نوعٍ من الضرر قد يُصيبُ الأوتارَ في الكفَّة المدوِّرة، والتي من ضمنها التمزُّقاتُ الكاملة complete tears.

تَقلقلُ أو عدم استقرار الكتف

يتكوَّن مفصلُ الكتف من مفصل مجوَّف مع كرة. حيث تكون قمَّة أعلى عظم الذراع (العضد) هي الكرة، والتي تدخل متكيِّفةً مع تجويف لوح الكتف.

يحدث عدمُ استقرار الكتف عندما لا يتحرَّك الجزءُ الكروي من مفصل الكتف بشكلٍ صحيحٍ داخل التجويف. ويمكن أن تتراوحَ درجةُ الإصابة بين الشعور بانزلاق slipping الكتف، إلى خلع الكتف الكامل، والذي تخرج فيه الكرةُ من التجويف بشكلٍ كامل.

قد تكون أعراضُ الإصابة بالكتف المتقلقلة مُبهمةٌ أحياناً. ويصفُ الأشخاصُ المصابون بتقلقل أو عدم استقرار الكتف الأعراضَ التي يُعانون منها بأنها تشبه أعراض الإصابة "بالذراع الخامد dead arm" غالباً، مثل:

• النخز tingling.

• الضَّعف weakness.

• الاخدرار (التنميل) numbness.

• إرهاق الكتف shoulder fatigue.

• الشعور بالطقطقة clicking أو بالإقفال locking أو بالفرقعة popping.

وعندَ حدوث خلعٍ في الكتف (خروج الكرة من التجويف)، يمكن أن تكونَ الأعراضُ كما يلي:

• ألم شديد.

• حدوث تغيُّر واضح في وضعيَّة الذراع.

• الشعور بتقلُّصات عضليَّة مؤلمة.

• حركة محدودة للكتف.

أنواع تقلقل أو عدم استقرار الكتف

يوجد نوعان لتقلقل الكتف، وهما:

• الرَّضِّي traumatic، حيث يُجبَرُ الكتفُ على الخروج من مكانه بتأثير ضربة مفاجئة.

• اللارضِّي atraumatic. يخرج الكتفُ من مكانه تدريجيَّاً بمرور الوقت.

ينجم تقلقلُ الكتف الرضِّي عن وقوع حادثٍ غالباً.

بينما ينجم تقلقلُ الكتف اللارضِّي عن حركات الذراع المتكرِّرة، مثل الرمي أو السباحة.

يحدث تقلقلُ الكتف عند الأشخاص الذين لم يبلغوا 35 عاماً عادةً.

اضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي

المفصلُ الأخرمي الترقوي acromioclavicular joint هو المفصل الموجود في قمَّة الكتف (ليس مفصل الكرة والتجويف). تتضمَّن اضطراباتُ المفصل الأخرمي الترقوي المحتملة الحدوث الحالات التالية:

• الفُصال العظمي (خشونة المفصل) osteoarthritis. وهو حالةٌ تصبح فيها المفاصلُ مؤلمة ومُتيبِّسة، ويعدُّ السببَ الأكثر شيوعاً لحدوث اضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي.

• تمزُّق أو تمطُّط أربطة المفصل الأخرمي الترقوي. الأربطة ligaments هي الأشرطة القاسية من النسيج الضام الذي يربط بين عظمين في المفصل.

• الخلع الجزئي أو الكلِّي للمفصل الأخرمي الترقوي.

وتتضمَّن أعراضُ اضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي ما يلي:

• ألم في المفصل.

• تَحدُّد حركة المفصل.

• الشعور بألم في أعلى الكتف.

وقد يكون حدوثُ خلعٍ في المفصل الأخرمي الترقوي واضحاً من خلال التغيُّر الحاصل في وضعيَّة الكتف.

عوامل خطر الإصابة باضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي

تعدُّ اضطراباتُ المفصل الأخرمي الترقوي أكثرَ شيوعاً عند الرجال الذين تتراوح أعمارُهم بين 20-50 عاماً.

ويزداد خطرُ الإصابة بهذه الحالة عندَ الأشخاص الذين يُمارسون رياضات الاحتكاك الشديد، كالرُّغبي rugby.

كما يزداد احتمالُ الإصابة باضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي عندَ الأشخاص الذين تعرَّضوا للسقوط على كتفهم، مثلاً، خلال حادث تزلُّج على الثلج.



تشخيص ألم الكتف

يمكن للطبيبِ أن يُشخِّصَ سببَ الشعور بألم الكتف من خلال مناقشة الأعراض مع المُصاب وفحص الكتف. وقد تكون هناك ضرورةٌ لإجراء اختباراتٍ في بعض الحالات.

يحتاج الطبيبُ إلى معرفة موضع الألم بدقَّةٍ، بالإضافة إلى معرفة المعلومات التالية:

• تعرُّض الشخص لأيَّة إصاباتٍ حديثة.

• جميع الأشياء التي تُخفِّفُ أو تُفاقم من شدَّة الألم.

• تفاقم الألم خلال الليل.

• هل يكون الألمُ تدريجيَّاً أم مفاجئاً.

• تأثير الألم في سير الحياة اليوميَّة، مثل الشعور به خلال العمل أو خلال ممارسة التمارين الرياضيَّة.

• المعاناة من أيَّة أعراضٍ أخرى.

الفحص السريري

يُجري الطبيبُ فحصاً سريرياً لمنطفة الكتف، من خلال قيامه بالخطوات التالية:

• إجراء مقارنة بين الكتفين.

• التَّحرِّي عن وجود أي احمرار أو تورُّم أو كدمات.

• التَّحرِّي عن وجود خلعٍ في مفصل الكتف، حيث تكون وضعيَّة الكتف غيرَ طبيعيَّة عند وجود إصابة.

• جس مفاصل وعظام الكتف لمعرفة ما إذا كان ذلك يتسبَّبُ بأيِّ ألم.

حركات الذراع

قد يطلب الطبيبُ من الشخص القيامَ بحركاتٍ مُعيَّنةٍ في الذراع، كوضع اليدين على الجزء الخلفي من الرقبة وتوجيه المرفقين إلى الجانبين. ويساعد أداءُ هذا النوع من الحركات المُسبِّبة للألم الطبيبَ على تحديد السبب الكامن للشعور بالألم.

الاستقصاءات

قد يقوم الطبيبُ بإحالة الشخص إلى المستشفى لإجراء فحوصات، عند وجود ضرورة لإجراء أيَّة اختباراتٍ تصويريَّة، وذلك للحصول على المزيد من التفاصيل حول الكتف، أو عند الحاجة إلى إجراء اختباراتٍ دمويَّةٍ أيضاً.

الأشعَّة السينيَّة

قد تكون هناك ضرورةٌ لإجراء صورةٍ بالأشعَّة السينيَّة، لتفحُّص أو دراسة الجزء الداخلي من مفصل الكتف واستبعاد وجود مشاكل أخرى، حيث تُستعمَل الأشعَّة السينيَّة لكشف المشاكل الموجودة في العظام.

التصوير بالرنين المغناطيسي

يَستعمل التصويرُ بالرنين المغناطيسي A magnetic resonance imaging (MRI) scan حقولاً مغناطيسيَّة قويَّة وموجاتٍ شعاعيَّة لإنتاج صور مفصَّلة للجسم، وهو مفيدٌ بشكلٍ خاص لتصوير الأنسجة الرخوة، كالأوتار والأربطة.

التصوير بالأمواج فوق الصوتيَّة

يَستعمِل التصويرُ بالأمواج فوق الصوتيَّة ultrasound scan أمواجاً صوتيَّة عالية التردُّد لتشكيل صورةٍ لأحد الأجزاء الداخليَّة في الجسم، ويمكن استعمالُه لتشخيص المشاكل التي تُصيب المفاصلَ والأربطة والأوتار.

الاختبارات الدمويَّة

يمكن فحصُ عيِّنةٍ من الدم لاستبعاد الإصابة بحالاتٍ قد تُسبِّبُ ألماً في الكتف أو أعراضاً مشابهة، مثل:

• ألم العضلات الرُّوماتيزمي polymyalgia rheumatica. وهو حالةٌ تُصابُ فيها أنسجةُ المفاصل بالالتهاب، ممَّا يؤدِّي إلى ظهور بعض الأعراض، مثل تيبُّس وألم العضلات.

• الأورام السرطانيَّة cancerous tumour.

• داء السكَّري diabetes. وهو حالةٌ تنجم عن حدوث ارتفاعٍ كبيرٍ في سكَّر الدم، ممَّا يزيد من احتمال إصابة الشخص بالكتف المتجمِّدة.



الأشخاص المُعرَّضون للإصابة بألم الكتف

يُعَدُّ حدوثُ اضطراباتٍ في الكتف من الأمور الشائعة إلى حدٍّ ما، حيث يُصابُ بها حوالي 30% من البالغين في وقتٍ ما.

وتُعَدُّ الإصابةُ بالكتف المتجمِّدة واضطرابات الكُفَّة المدوِّرة أكثرَ شيوعاً عند الأشخاص في منتصف العمر وعندَ كبار السن. بينما يكون الأشخاصُ الأصغر سنَّاً أكثرَ عُرضةً للإصابة بتقلقل الكتف واضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي، وخصوصاً الرجال الذين يُمارسون:

• الرياضات التي تتضمَّن حركاتٍ متكرِّرة للكتف، مثل البولينغ التي يُرفَعُ فيها الذراع فوق الكتف أو الرمي.

• رياضات تتطلَّبُ احتكاكاً جسديَّاً، مثل الرغبي، والتي قد يُصابُ فيها الشخصُ أو يسقطُ على كتفه. 

علاج ألم الكتف

توجد عدَّةُ أنواع لعلاج ألم الكتف، وذلك وفقاً لسبب الألم، والأعراض التي يُعاني من الشخص المُصاب.

قد يساعد استعمالُ الكمَّادات packs الساخنة أو الباردة والمسكِّنات على تخفيف الألم، وعلاج الإصابات الطفيفة في المنزل.

ولكن، ينبغي مراجعةُ الطبيب إذا كان الألم ناجماً عن إصابة، شديدةٍ بشكلٍ خاص، أو عند عدم حدوث تحسُّن بعدَ انقضاء عدَّة أسابيع.

وقد يقوم الطبيبُ بتحويل المُصاب لتلقِّي إلى جرَّاح تقويم العظام orthopaedic surgeon أو طبيب الروماتيزم rheumatologist عندَ الإصابة بما يلي:

• الكتف المتجمِّدة.

• اضطراب الكفَّة المدوِّرة.

• اضطراب المفصل الأخرمي الترقوي.

• تمزُّق الكفَّة المدوِّرة.

• تقلقل الكتف عند شخصٍ عمره أقلّ من 30 عاماً.

خيارات العلاج

تتضمَّن الخياراتُ العلاجيَّة الرئيسيَّة لألم الكتف:

• تجنُّب القيام بالنشاطات التي تُفاقم الأعراض.

• استعمال كمَّادات الثلج.

• استعمال مسكِّنات الألم.

• استعمال مضادَّات الالتهاب.

• المعالجة الفيزيائية.

• التوسيع بالتصوير المفصلي (التوسيع المائي) arthrographic distension (hydrodilatation).

• الجراحة (في بعض الحالات).

وفضلاً عن الألم، قد يكون لدى المريض نقصٌ في قوَّة أو حركة الكتف. وفي هذه الحالة، قد تُستَعملُ توليفةٌ من علاجاتٍ مختلفة.

تجنُّب القيام بالنشاطات التي تُفاقم الأعراض

قد يقترح الطبيبُ تجنُّبَ قيام الشخص بنشاطاتٍ أو حركاتٍ معيَّنة يمكن أن تؤدِّي إلى تفاقم الأعراض، وذلك حسب الأنشطة أو الحركاتٍ التي تسبِّب شعورَ الشخص بألم الكتف.

فمثلاً، ينبغي أن ينصحَ الطبيبُ الشخصَ، في المرحلة المؤلمة المبكِّرة من الإصابة بالكتف المتجمِّدة، بأنَّ يتجنَّبَ القيامَ بالنشاطات التي تستوجب رفعَ الذراعين فوق الرأس والشدَّ بقوَّة؛ إلا أنَّه ينبغي الاستمرارُ في استعمال الكتف في نشاطاتٍ أخرى، لأنَّ الإبقاءَ عليه ثابتاً قد يؤدِّي إلى تفاقم الأعراض.

ويمكن أن يُنصَحُ الشخصُ الذي يُعاني من تقلقل الكتف بتفادي القيام بأيَّة حركاتٍ يُحتَملُ أن تفاقمَ الإصابة، مثل الرمي مع رفع الذراع overarm throwing أو ضغط الأريكة bench pressing.

كما ينبغي نصيحةُ الشخص الذي تعرَّض لوثي المفصل الأخرمي الترقوي بأن يتجنَّبَ القيام بالنشاطات التي تتضمَّن القيامَ بتحريك الذراع أمام الجسم (مثل الأرجحة في لعبة الغولف أو رفع الأثقال).

يجب المحافظةُ على استعمال حمَّالة الكتف خلال أداء المهام البسيطة قَدَر الإمكان، ولكن ينبغي تفادي القيام برفع الأثقال وممارسة الرياضات العنيفة لمدَّة تتراوح بين 8-12 أسبوعاً. وقد تكون هناك ضرورةٌ لاستعمال رباطٍ داعم (وشاح sling) لدعم الذراع لمدَّة أسبوع واحد على الأقلّ بعد الإصابة أيضاً. ويُعَدُّ الفُصالُ العظمي (خشونة المفصل) osteoarthritis السببَ الأكثرَ شيوعاً لاضطرابات المفصل الأخرمي الترقوي.

الكمَّادات الثلجيَّة

يمكن، عندَ حدوث إصابةٍ في الكتف خلال ممارسة الرياضة، تطبيقُ كمَّادةٍ ثلجيَّة على مكان الإصابة لخفض شدَّة الألم والالتهاب.

ينبغي تطبيقُ الكمَّادة الثلجيَّة لمدَّةٍ تتراوح بين 10-30 دقيقة. ويمكن تغليفُ كيسٍ الثلج بمنشفةٍ رطبة لتجنُّب حدوث تماسٍ مباشر مع الجلد، الأمرُ الذي قد ينجم عنه حدوث حروقٍ جلديَّة بفرط البرودة.

مسكِّنات الألم

قد يكون استعمالُ المسكِّنات، مثل باراسيتامول أو كوديين codeine، كافياً لتسكين الألم إذا كان خفيفاً. ولكن، ينبغي استعمالُ الدواء وفقاً لتعليمات الجرعة الموجودة على علبة الدواء، والتأكُّد من ملاءمة الدواء للمصاب، ومن عدم استعمال جرعةٍ أكبر من الجرعة المطلوبة.

إذا كان ألمُ الكتف أكثرَ شدَّةً، فقد يوصي الطبيبُ باستعمال أحد الأدوية المضادَّة للالتهاب غير الستيرويديَّة non-steroidal anti-inflammatory drug (NSAID) ، كالإيبوبروفين أو ديكلوفيناك أو نابروكسين.

وبالإضافة إلى تخفيف الألم، فقد تساعدُ مضاداتُ الالتهاب غير الستيرويديَّة على تخفيف التَّورُّم الحاصل في محفظة الكتف، حيث تكوت فعاليَّتُها أكبر عند استعمالها بانتظام، بدلاً من استعمالها عندما تكون الأعراضُ شديدةً فقط.

أقراص الكورتيكوستيرويدات

الكورتيكوستيرويدات corticosteroids هي أدويةٌ تحتوي على ستيرويدات (وهي أحد أنواع الهرمونات). والهرموناتُ موادّ كيميائيَّة قويَّة تمتلك طيفاً واسعاً من التأثيرات في الجسم، ومنها تخفيفُ الألم والتَّورُّم.

يمكن استعمالُ الأقراص الكورتيكوستيرويديَّة corticosteroid tablets في علاج الكتف المتجمِّدة. وتُشير بعضُ الدلائل إلى أنَّ هذه الأقراصَ قد تساعد على تخفيف الألم لفترةٍ زمنيَّةٍ قصيرة لا تتجاوز بضعةَ أسابيع، إلاَّ أنَّه ليس واضحاً ما إذا كان استعمالُ أقراص الكورتيكوستيرويد أفضل من الخيارات العلاجيَّة الأخرى، مثل الحقن الكورتيكوستيرويديَّة corticosteroid injections.

حُقَن الكورتيكوستيرويدات

قد لا يكون استعمالُ مُسكِّنات الألم الفمويَّة كافيَّاً للتسكين عندما يكون ألمُ الكتف شديداً جدَّاً.

يمكن أن يساعدَ حقنُ الكورتيكوستيرويدات داخلَ وحول مفصل الكتف على تخفيف الألم، وزيادة مجال حركة الكتف لعدَّة أسابيعَ أخرى، إلاَّ أنَّه ليس بإمكان هذه الحقن أن تشفيَ هذه الحالة تماماً، وقد تعود الأعراضُ للظهور تدريجيَّاً.

يعتقد بعضُ الباحثين أنَّه ينبغي تأخيرُ استعمال حقن الكورتيكوستيرويدات أطول فترةٍ ممكنة، حيث يتوفَّرُ عددٌ قليلٌ من الأدلَّة التي تُشير إلى أنَّ هذا العلاجَ هو العلاج الفعَّال. ومع ذلك، فإنَّها قد تساعد على تخفيف الألم ممَّا يُتيحُ استعمالَ العلاج الفيزيائي وإعادة التأهيل بشكلٍ أكثرَ فعاليَّة.

تحذيرات

قد يُعاني الشخصُ الذي حُقِنَ بالكورتيكوستيرويدات من آثارها الجانبيَّة في موضع الحقن، بما في ذلك:

• ألم مؤقَّت temporary pain.

• تفتيح لون الجلد lightening of skin.

• ترقُّق الجلد thinning of skin.

قد يُسبِّبُ استعمالُ الكثير من حقن الكورتيكوستيرويد ضرراً للكتف. لذلك، يمكن أن يقتصرَ استعمالُ هذا النوع من العلاج على ثلاث مرَّات خلال العام للكتف الواحد كحدٍّ أقصى.

حقن الهيالورونات

الهيالورونات Hyaluronate دواءٌ آخر يمكن حقنُه داخل الكتف لعلاج ألم الكتف. وقد وجدت إحدى الدراسات أنَّ حقنَ هذا الدواء كان مفيداً لتخفيف الألم.

لكن، لا يُنصَحُ باستعمال هذا الدواء في علاج الفُصال العظمي (خشونة المفصل) osteoarthritis، لأنَّ فائدةَ استعمال الهيالورونات كانت قليلةً عند مقارنتها بالفائدة الأفضل لاستعمال حقن الكورتيكوستيرويد. لذلك، قد لا تُستعمَل الهيالورونات في علاج ألم الكتف.

العلاج الفيزيائي

يستعملُ العلاجُ الفيزيائي Physiotherapy عدداً من الطرق الفيزيائيَّة المختلفة لتحقيق الشفاء.

وتُقسَم هذه الطرقُ العلاجيَّة إلى قسمين:

• تمارين رياضيَّة نوعيَّة للكتف؛ فمثلاً، يمكن تدريبُ الشخص المُصاب بتقلقل الكتف على إجراء تمارينٍ لتقوية الكتف.

• التدليك، حيث يستعمل اختصاصي العلاج الفيزيائي يديه في علاج الكتف.

تمارين الكتف

ينبغي أن يُحافظَ الشخصُ الذي يُعاني من ألم الكتف على كتفه محمولاًً برفقٍ، مع تحريكه بلطف؛ فقد يؤدِّي عدمُ استعمال الكتف إلى ضمور العضلات وتفاقم حالة التيبُّس. لذلك، ينبغي الاستمرارُ في استعمال الكتف بشكلٍ طبيعيٍّ قَدَرَ الإمكان.

إذا كان الكتفُ شديدَ التَّيبُّس، فإنَّ ممارسةَ التمارين الرياضيَّة قد تكون مؤلمةً. ولذلك، يمكن للطبيب أو اختصاصي العلاج الفيزيائي تدريب المصاب على إجراء تمارين رياضيَّة لا تسبِّبُ ضرراً إضافيَّاً للكتف.

قد يُدَرَّبُ المُصابُ على إجراء تمارين رياضيَّة ليقوم بها في المنزل، أو قد يستكمل إجراءَ هذه التمارين تحت إشراف الطبيب أو اختصاصيّ العلاج الفيزيائي. كما يمكن استعمالُ العلاج اليدوي Manual therapy، حيث يقوم مُقدِّمُ الرعاية الصحيَّة بتحريك الذراع بدلاً من الشخص. وتُستعمَلُ في العلاج اليدوي طرقٌ خاصَّة لتحريك المفاصل والنُسج الرخوة في الكتف.

وقد وُجِدَ، عندَ مراجعة عددٍ من الدراسات، أنَّ فائدةَ استعمال العلاج الفيزيائي لفترة طويلة تعادل فائدةَ إجراء عمليَّة جراحيَّة لمن يُعاني من متلازمة الارتطام impingement syndrome.

قد يقترح الطبيبُ استعمالَ التوسيع بلتصوير المفصلي في علاج الكتف المتجمِّدة، حيثُ يُحقنُ سائلٌ خاص يمكن مشاهدتُه بوضوح في صور الأشعَّة السينيَّة X-rays داخل مفصل الكتف في بداية الإجراء. وتحت التوجيه المستمرّ بالأشعَّة السينيَّة، يُحقَنُ مزيجٌ من سائلٍ ملحي saline مع كورتيكوستيرويد ومخدِّر موضعي داخل مفصل الكتف. يستغرق القيامُ بهذا الإجراء 15 دقيقة عادةً، وهو يُجرى تحت تأثير المخدِّر الموضعي، ويمكن للمصابِ أن يعودَ إلى منزله في نفس اليوم. وقد يكون اللجوءُ إلى العلاج الفيزيائي بعدَ ذلك ضروريَّاً للمساعدة على استرجاع جزءٍ جيِّدٍ من مجال حركة الكتف.

جراحةُ الكتف المتجمِّدة

قد يُحالُ المُصابُ إلى طبيب الجراحة عند فشل العلاجات الأخرى في تدبير الكتف المتجمِّدة. ويوجد نوعان من الإجراءات الجراحيَّة المُحتَملة نشرحها فيما يلي:

المناورة أو المعالجة اليدويَّة

تقوم هذه الطريقةُ على تحريك كتف المصاب خلال فترة خضوعه للتخدير العام، حيث يجري تحريكُ وتمطيط الكتف بلطفٍ خلال فترة التخدير.

وينبغي بعدَ ذلك تطبيقُ العلاج الفيزيائي للحفاظ على حركة الكتف عادةً. ويمكن اللجوءُ إلى استعمال الطريقة اليدوية manipulation إذا وجد المُصابُ صعوبةً في التَّكيُّف مع ألم كتفه، مع عدم القدرة على تحريكه.

تحرير المحفظة بتنظير المفصل

يوجد إجراءٌ بديلٌ للطريقة اليدوية، وهو تحريرُ المحفظة بتنظير المفصل arthroscopic capsular release، ويعدُّ أحدَ أنواع الجراحة التنظيريَّة، حيث يبدأ الجرَّاحُ بإجراء العمليَّة بعدَ قيامه بإجراء شقٍّ طوله أقل من 1 سم. ويُدخِلَ من خلاله مسباراً خاصاً يفتح بواسطته محفظةَ الكتف المُنكمشة، ويستأصل أيَّة أشرطة من النسيج النَّدبي scar tissue. ويجب أن يؤدِّيَ القيامُ بهذا إلى تحسُّن الأعراض بشكلٍ كبير.

وبشكلٍ مشابهٍ لما جرى بعدَ تطبيق الطريقة اليدوية، ينبغي تطبيقُ العلاج الفيزيائي بعدَ الجراحة للمساعدة على استعادة الحركة الكاملة لمفصل الكتف.

جراحة تمزُّق الكفَّة المدوِّرة

يمكن اللجوءُ إلى إجراء عمليَّةٍ جراحيَّة لعلاج تمزُّق الكفَّة المدوِّرة إذا كان التَّمزُّقُ كبيراً أو إذا فشلت الخياراتُ العلاجيَّة الأخرى بعد استعمالها لفترة تتراوح بين 3-6 أشهر. ومن المحتمل أن يؤدِّي إجراءُ العمليَّة الجراحيَّة بشكلٍ مبكِّر إلى شفاء الحالة بشكلٍ أسرع، رغمَ أنَّ الأبحاثَ الحالية لا تجزم بفائدة إجراء الجراحة في وقتٍ مبكِّر.

ويمكن، خلال تنفيذ هذا الإجراء، تجريفُ مقدارٍ صغيرٍ من عظام الكتف. كما يمكن استئصالُ الأوتار والأجربة (أكياس ممتلئة بسائل توجد فوقَ المفاصل وبين الأوتار والعظام) المُتضرِّرة أيضاً. وهذا ما يخلق حيِّزاً أكبر داخل المفصل يسمح بحريَّة حركة الكفة المدوِّرة.

يمكن إجراءُ العمليَّة الجراحيَّة بإحدى الطرق التالية:

• الجراحة المفتوحة open surgery . يُجرى شَقٌ كبير في الكتف.

• الجراحة المفتوحة المصغَّرة mini-open surgery . يُجرى شق صغير في الكتف.

• الجراحة بتنظير المفصل arthroscopic surgery. وهي أحدُ أنواع الجراحة التنظيريَّة التي تَستعمَل فيها الكاميرا لمشاهدة الجزء الدَّاخلي من مفصل الكتف.

وتُشيرُ الوقائعُ إلى عودة الأشخاص الذين أُجريَت لهم جراحةٌ مفتوحةٌ صغيرةٌ إلى عملهم قبلَ شهرٍ من عودة الأشخاص الذين خضعوا للجراحة المفتوحة.

ومثلما هي الحالُ بعدَ جراحة الكتف المتجمِّدة، ينبغي استعمالُ العلاج الفيزيائي بعد الجراحة للمساعدة على استعادة حركة مفصل الكتف بشكلٍ كامل.

جراحة الكتف المتقلقل (عدم استقرار الكتف)

إذا كان الشخصُ يُعاني من خلعٍ شديدٍ أو متكرِّر في الكتف، فقد يكون من الضروري إجراءُ عمليَّة جراحيَّة لمنع حدوث ذلك ثانيةً، ولمنع تضرُّر الأعصاب والأنسجة المحيطة به. ويمكن تحديدُ نوع العمليَّة الجراحيَّة وفقاً لنوع تقلقل الكتف الذي يُعاني منه المُصاب كما يلي:

• شدُّ الأربطة المتمطِّطة أو إعادة وصلها عند تمزُّقها.

• شدُّ محفظة الكتف بالغُرَز stitches.

يمكن إجراءُ جراحة تقلقل الكتف إمَّا بالطريقة التنظيريَّة أو المفتوحة. ومن الضروري تثبيتُ الكتف لعدَّة أسابيع بعد إجراء الجراحة، وذلك باستعمال وشاح خاصّ. كما يجب استعمالُ العلاج الفيزيائي لتقوية عضلات الكتف. وقد يستغرق شفاءُ الحالة الكامل عدَّةَ أشهر.

استبدال (أو رأب) المفصل الكتفي المصاب بالفصال العظمي

تُعَدُّ المعالجةُ باستبدال المفصل Joint replacement therapy، والمعروفة كذلك برأب المفصل arthroplasty، المعالجةَ الأكثر شيوعاً لعلاج الفصال العظمي (خشونة المفصل) في الكتف، حيث يقوم الجرَّاحُ خلال عمليَّة رأب المفصل باستئصال المفصل المُصاب واستبداله بمفصلٍ اصطناعيٍّ (بديل) مصنوعٍ من مواد بلاستيكيَّة ومعدنيَّة خاصَّة. ويمكن استعمالُ المفصل الاصطناعي لمدَّةٍ تصلُ حتَّى 20 عاماً، إلاَّ أنَّ استبدالَه قد يكون ضروريَّاً في نهاية المطاف.

الكتف المخلوع

ينبغي التَّوجُّهُ فوراً إلى أقرب قسمٍ للحوادث والطوارئ عندَ حدوث خلعٍ في الكتف.

يقوم مقدِّمو الرعاية الصحيَّة في المستشفى بإعادة كرة أعلى عظم الذراع (العضد) إلى تجويف المفصل. ويُسمَّى هذا الإجراءُ بالرَدِّ reduction.

وبعدَ القيام بالردِّ، يكون من الضروري إراحة الذراع باستعمال الوشاح لبضعة أسابيع، ويمكن استعمالُ الأدوية المخفِّفة للألم أيضاً.

يتطلَّبُ الشفاءُ عادةً تطبيقَ شوطٍ من العلاج الفيزيائي المشتمِل على ممارسة التمارين الرياضيَّة لإعادة القوَّة إلى عضلات الكتف.

متى ينبغي مراجعة الطبيب

يجب مراجعةُ الطبيب عندما يكون الألم ناجماً عن إصابةٍ شديدةٍ، أو عند عدم ظهور بوادر للتحسُّن بعدَ مرور أسبوعين على حدوث الإصابة.

قد يكون ألمُ الكتف من المشاكل طويلة الأجل، حيث تصل نسبة الأشخاص الذين استمرَّت معاناتُهم من الأعراض بعد مرور 18 شهراً على استعمالهم العلاج إلى 50%. والتشخيصُ السليم سوف يضمن حصولَ الشخص على العلاج الصحيح.

رد مع اقتباس
قديم 10-06-2017, 01:50 AM ابو كريم غير متواجد حالياً   #2
ابو كريم
مشرف القسم العام

رقــم العضويـــة : 17666
تـاريخ التسجيـل : Sep 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 463
افتراضي رد: ألم الكتف .. الاسباب والعلاج !

شكرا لك
بارك اللة فيك اخى

تحياتى لك
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: ألم الكتف .. الاسباب والعلاج !
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تَصَلُّبُ الأُذُن .. الاسباب والعلاج ! zoro1 القسم الطبي 0 09-28-2017 02:57 PM
البواسير.. الأسباب والأعراض والعلاج . zoro1 القسم الطبي 0 08-02-2017 09:57 AM
ما الوقاية والعلاج من الشرك الخفي ؟ وما علاماته ؟ وبماذا نستعين على التخلص منه ؟ zoro1 القسم الأسلامى العام 0 03-06-2016 08:42 AM
ألم الكتف laakrouche القسم الطبي 2 10-25-2012 06:26 PM
ما هي أسباب ألم الكتف zoro1 القسم الطبي 3 09-29-2011 01:16 PM


الساعة الآن 10:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By World 4Arab
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات سات فور نايل 2009

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1