ما لحوادث الدنيا بقاء

ماشاء الله تبارك الله - ماشاء الله لاقوة الا بالله - اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

تعلن إدارة المنتدى عن رغبتها بقبول مشرفين في مختلف الأقسام إعلانات المنتدى


العودة   ۩ ۩ مـنتديـــــــات سات فور نايل ۩ ۩ > الأقــســـام الــعـــامــة > الشعــــــــر والخواطــــــر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1
قديم 12-24-2017, 08:52 AM zoro1 غير متواجد حالياً
الصورة الرمزية zoro1
 
zoro1
مراقب عام المنتدى

 
رقــم العضويـــة : 6996
تـاريخ التسجيـل : Oct 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 7,931
افتراضي ما لحوادث الدنيا بقاء

اشعار قوية ومعبرة عن الحياة
دع الأيام تفعل ما تشاء ….. وطب نفسا إذا حكم القضاء
ولا تجزع لحادثة الليالي ….. فما لحوادث الدنيا بقاء
وكن رجلا على الأهوال جلدا ….. وشيمتك السماحة والوفاء
وإن كثرت عيوبك في البرايا ….. وسرك أن يكون لها غطاء
تستر بالسخاء فكل عيب ….. يغطيه كما قيل السخاء
ولا تر للأعادي قط ذلا ….. فإن شماتة الأعدا بلاء
ولا ترج السماحة من بخيل ….. فما في النار للظمآن ماء
ورزقك ليس ينقصه التأني ….. وليس يزيد في الرزق العناء
ولا حزن يدوم ولا سرور ….. ولا بؤس عليك ولا رخاء
إذا ما كنت ذا قلب قنوع ….. فأنت ومالك الدنيا سواء
ومن نزلت بساحته المنايا ….. فلا أرض تقيه ولا سماء
وأرض الله واسعة ولكن ….. إذا نزل القضا ضاق الفضاء
دع الأيام تغدر كل حين ….. فما يغني عن الموت الدواء



رص المشاعر بالحبر ياقلم رص..
وبعد المشاعر باقي الحب رصه..
قلبي يعاني وانت بالحب مختص..
انت الذي عقلي بالافكار خصه ..
قصة غرام كانت اكبر من النص..
فيها حبيب ساكن القلب نصه ..
اخر كلامي اطلبك ياقلم وص..
خلّي على حبي بالاشواق وصه

هكذا هي الأيام
حرمتني حتى من الأحلام
عشقت الوحدة والعذاب
الأفراح بيني وبينها حجاب
إلى متى يا قلبي
إلى متى ستؤلمني الأيام
وإلى متى سأكتم الأحزان

حزينة حروفي
يائسة كلماتي
استرق همساتي
لأمحو أهاتي
ولكن.
هل تنجدني السطور
وهل ينقلب المأمور
كثيرة هي الدموع
والأمل ماضٍ بلا رجوع

فقدت صورةً كانت هي الحياة بالنسبة لي
وفقدي لها كان أبلغ أحزاني
لم يبقى شي ليحترق ولم يبقى
هنااك
الكثير من الأنفاس لتختنق ولأكن
أسجل حضوري
هنا في ركنك كإنسان يجد يوماً ينطق
بآهااات القلوب

كنت أظن إني استطيع أن أشعل شمعتي من جديد
لقد نسيت
نسيت كيف تُشعل الشموع من زمن بعيد
كنت اعتقد إني استطيع أن اكتب كلمات الفرح
ولكن عندما كتبتها شعرت أن شيئا ًبداخلي قد أنجرح

أَلْهَتْكُمُ الدُّنْيَا عَنِ الآخِرَهْ

وهِي َ مِنَ الجَهلِ بِكُم ساخِره
وَغَرَّكُمْ مِنْهَا وَأَنْتُمْ بِكُمْ

جُوعٌ إِلَيْهَا قِدْرُهَا الْبَاخِرَهْ
يَمْشِي الْفَتَى تِيهاً، وَفي ثَوْبِهِ

مِنْ مَعْطِفَيْهِ جِيفَة ٌ جَاخِرَهْ
كَأنَّهُ فى كِبرهِ سادِراً

سَفينَة ٌ في لُجَّة ٍ ماخِرَه
كَم أنفسٍ عَزَّت بِسلطانِها

فِيما مَضَى وَهْي إِذَنْ داخِرَهْ
وعُصبة ٍ كانَت لأِموالِها

مَظِنَّة َ الْفَقْرِ بِها ذَاخِرَهْ
فَأَصْبحَتْ يَرْحَمُهَا مَنْ يَرَى

وَقَدْ غَنَتْ في نِعْمَة ٍ فَاخِرَهْ
فَلا جَوَادٌ صَاهِلٌ عَزَّهُمْ

يَوْماً، وَلاَ خَيْفَانَة ٌ شَاخِرَهْ
بَل عَمَّ دُنياهُم صُروفٌ، لَها

مِنَ الردَى أودِيَة ٌ زاخِره
يأيُّها النَّاسُ اتَّقوا رَبَّكم

وَاخْشَوْا عَذَابَ اللَّهِ والآخِرهْ
أنتُم قعودٌ ، والرّدَى قائمٌ

يُسْقِيكُمُ بِالْكُوبِ وَالصَّاخِرَهْ
فانتبِهوا مِن غَفلاتِ الهوى

وَاعْتَبِرُوا بِالأَعْظُمِ النَّاخِرَهْ
رد مع اقتباس
قديم 12-28-2017, 07:26 AM ابو كريم غير متواجد حالياً   #2
ابو كريم
ادارة المنتدى

رقــم العضويـــة : 17666
تـاريخ التسجيـل : Sep 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 563
افتراضي رد: ما لحوادث الدنيا بقاء

يا سلاااااااااااااااااااام
شكرا لك
اخى اكريم
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: ما لحوادث الدنيا بقاء
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقيقة الدنيا والآخرة من خلال القرآن الكريم kbala القسم الأسلامى العام 0 05-20-2015 03:05 PM
حب الدنيا في القرآن الكريم kbala القسم الأسلامى العام 0 05-11-2015 02:40 PM
حقيقة الحياة الدنيا محمد صفاء القسم الأسلامى العام 1 02-09-2013 02:33 PM
يا ليت قومي يعلمون اكرامى حمامة القسم الأسلامى العام 3 09-12-2011 04:27 PM
كن في الدنيا كانك غريب او عابر سبيل مان سات القسم الأسلامى العام 1 06-20-2011 03:28 PM


الساعة الآن 04:37 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By World 4Arab
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات سات فور نايل 2009

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1